غير مصنف

دراسة حديثة تؤكد ان الجزء المسؤول عن التعرف على الوجوه في الدماغ يستمرفي النمو لدى الكبار

اكتشف مؤخرا ان الجزء المسؤول عن التعرف على الوجوه في الدماغ يواصل النمو لدى الكبار وهدا الاكتشاف فاجأ العلماء الذين كانوا يظنون ان هذا النمو يقف في مراحل مبكرة.

ومن خلال تقنية التصوير بالرنين المغناطيسي لادمغة اطفال وكبار، اكتشف العلماء ان المنطقة من القشرة الدماغية التي تؤدي على الارجح دورا اساسيا في التعرف على الوجوه والمسماة تلفيف الدماغ، تواصل النمو حتى بين الكبار.
ويفسر ذلك السبب الذي يجعل الكبار قادرين على التعرف على الوجوه اكثر من الصغار، بحسب معدي الدراسة المنشورة في مجلة “ساينس” الاميركية.
وشملت الدراسة 47 شخصا، من بينهم 22 طفلا بين الخامسة والثانية عشرة، اما الباقون فهم بين سن الثانية والعشرين والثامنة والعشرين.
وخلص الباحثون الى ان تلفيف الدماغ لدى الكبار كان اكثر نموا بنسبة 12,6 % من الصغار.
وقالت كالانيت غريل سبكتور استاذة علم النفس في معهد علوم الاعصاب في جامعة ستانفورد ان هذا الاكتشاف سيسهل فهم بعض مظاهر الشيخوخة والصعوبة لدى بعض الاشخاص في التعرف على الوجوه، وهو ما يصيب شخصا واحدا من بين كل خمسين شخصا بالغا، بحسب الدراسة.
وتفيد هذه الدراسة ايضا في فهم اضطرابات التوحد التي يمكن ان تؤثر على القدرة على التعرف على الوجوه ايضا.
وأيد خلاصات هذه الدراسة فريق من الباحثين في مركز يوليخ الالماني درسوا انسجة من المنطقة نفسها من الدماغ من جثث اشخاص في اعمار مختلفة، ولاحظوا ان تشكيلات الخلايا العصبية لدى الكبار اكبر مما هي لدى الصغار.

الوسوم
اظهر المزيد

موقع الف وصفة

يختص هذا الموقع بتقديم اشهي وأطيب الأطباق العربية لجيمع أنواع االاكلات المالحة والحلوة سهلة التحضير وبمواد بسيطة والمقادير المضبوطة والمجربة والناجحة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق